اخبار News

نتنياهو: التحقيقات هدفها الإطاحة بي و لن تنتهي بشيئ ضدي

هاجم رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو مساء أمس الثلاثاء شرطة الاحتلال، و ذلك قبل وقت قصير من نشر الأخيرة توصيات بتقديم نتنياهو للمحاكمة في ملفي (1000 و 2000) بتهمة تلقي الرشوة وخرق الثقة.

و قال نتنياهو في كلمة: “إن فالتوصيات التي ستنشرها الشرطة الليلة تعتمد على اشخاص يتهموني بأنني اعمل ضدها وانني ارسلت امرأة لتورط ضابط شرطة وهذه ادعاءات كاذبة، و هدفها الإطاحة بي”.

و أوضح نتانياهو أنه كرس كل حياته من أجل شيئ واحد، وهو ضمان “أمن اسرائيل”، مدعياً أن الجهات القضائية المخولة عندما تدقق في نتائج تحقيقات الشرطة ستجد ان كل توصيات الشرطة مجرد توصيات كاذبة، مشيراً إلا أنه لم يعمل لصالح أمنون ميلشن.

و تابع قائلاً: “علينا بناء دولتنا وتطويرها وقبل كل شيء حمايتها”، متعهداً بأن يمضي قدما لحماية “امن اسرائيل”.

اما حيال الحصول على تأشيرة لرجل الاعمال ميلشن، نفى نتانياهو أنه عمل لكي يحصل ميلشن على تأشيرة لدخول امريكا، لكنه قال إنه فقط ساعده  وشمعون بيرس ساعده أيضاً.

كما نفى أن يكون قد عمل من اجل رجل الاعمال موزس لإغلاق صحيفة “اسرائيل اليوم”، مشيراً الى أنه صوت ضد قانون اغلاق الصحيفة، و أن  43 من اعضاء الكنيست عملوا لصالح موزس، متسائلاً:” كيف انا حصلت منه على رشوة

و ختم نتانياهو حديثه قائلاً: “انا لست هنا لأدافع عن نفسي، فمن دفعني لآتي هنا هو ضمان امن اسرائيل فحكومتي ستكمل اياماها”.

و نشرت القناة الثانية “الإسرائيلية” مساء اليوم الأحد تسريبات رسمية تؤكد بان شرطة الاحتلال ستوصي بتقديم نتنياهو إلى المحكمة بتهمة تلقي الرشوة وخرق الثقة.

وأشارت إلى أن الشرطة الاسرائيلية أبلغت محامي نتنياهو بأنها ستوصي بتقديم نتنياهو للمحاكمة في ملفي (1000 و 2000) بتهمة تلقي الرشوة وخرق الثقة.

فما أوصت الشرطة وفقاً للقناة الثانية، بمحاكمة مديري صحيفة يديعوت احرنوت يمي موزس والمدير الآخر أرمون ملشن بتهمة الحصول على رشوة.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق