تقارير صحفية
أخر الأخبار

آثار لقدم ديناصور في القطب الجنوبي

 عثر باحثون خلال رحلة استكشافية في القارة القطبية الجنوبية، على أثر متحجر لقدم ديناصور، يرجح أنه كان يعيش في هذه المنطقة قبل نحو 200 مليون سنة.

وقالت المؤسسة الألمانية لعلوم الأرض والخامات، أمس، بمدينة هانوفر الألمانية، إن هذا الأثر بحجم اليد، ويعود لديناصور من مجموعة الأركوصورات. وأشار الباحثون إلى أنهم اكتشفوا هذا الأثر بالفعل في يناير 2016، في تلال هيلويل، في شمال منطقة فكتوريا لاند، ولكن الباحثين نشروا هذه المعلومة في العدد الحالي من مجلة «بولار ريسيرش» المعنية بالأبحاث القطبية.

وأشار الباحثون إلى أنه عُثر بالفعل على عظام ديناصور جنوب منطقة فكتوريا لاند بقارة أنتاركتيكا، في حين لم يعثر «ولا حتى على سن واحدة لديناصور» شمال هذه المنطقة، «فلقد كان ذلك شيئا غير متوقع على الإطلاق»، حسبما أوضح أندرياس لويفر، رئيس البعثة. كما عثر الباحثون على بقايا متحجرة لغابات على بعد نحو 1700 كيلومتر من القطب الجنوبي، «وهذا مؤشر على أن القارة القطبية الجنوبية لم تكن قبل نحو 200 مليون سنة القارة المتجمدة التي نعرفها اليوم»، حسبما أوضح لويفر.

** أضـــــف تــعــلــيــقك **

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق