اخبار محلية

السفارة الفلسطينية تكشف عن حقيقة فيزا العمل للإمارات لسكان غزة

نفى السفير الفلسطيني لدى الإمارات العربية المتحدة، عصام مصالحة، حقيقة ما تُعلن عنه بعض مكاتب السياحة والسفر بقطاع غزة، حول إخراج “فيزا” للعمل في الإمارات، من قطاع غزة، دون حاجة المواطنين للسفر.

وأوضح مصالحة أنه من الممكن لمكاتب السفر توفير “فيزا سياحية” إلى الإمارات، فالإمارات مفتوحة للسياحة أمام كل الجنسيات بشكل عام، ولكن “فيزا العمل” لا يمكن إخراجها عن طريق مكاتب سياحية بقطاع غزة، وبشكل نهائي.

وتحدث السفير الفلسطيني عن حقيقة إعلانات المكاتب توفير “إقامات عمل” بقوله: “من غير المنطق الحصول على إقامة عمل، دون معرفة أين يقع مكان العمل، وشكل العمل، والعقود والشروط، وكل تلك القضايا لا يمكن الإقدام عليها دون توقيع الشخص بنفسه على عقد عمل واضح، مع الجهة التي سيعمل بها، وقراءة شروط العمل والموافقة عليه”.

وأكد أن “فيزا العمل” يجب أن يكون الشخص الحاصل عليها على اتصال بالشركة التي يريد العمل بها، وحاصل على عقد عمل، وموافق على كل شروطها، وواثق من الشركة ومكانها وعلى علم بمن يديرها ومن يترأسها، ويتصل بهم من خلال الهاتف والفيديو.

وتابع مضيفًا: “لا أريد اتهام المكاتب، ولكن يجب أن يتأكد أي شخص قبل أن يغامر، صحيح “فيزا سياحية” موجودة، أما العمل فخاضع لقوانين العمل، وكل شيء بالإمارات موجود على الإنترنت من خلال الدخول إلى موقع وزارة العمل، وموقع الهجرة والجوازات، مر علينا الكثير من المشاكل بسبب أشخاص ضُحك عليهم، وهي عملية من البداية للنهاية غير صحيحة”.

وأشار أن “وضع الجالية الفلسطينية في الإمارات ممتاز، ويتم التعامل معهم بشكل ممتاز، بالعكس الفلسطيني يمنح فيزا سياحية لدولة الإمارات عن طريق المكاتب السياحية، سواء من غزة أو من حملة الوثائق السورية واللبنانية، لا يوجد أي مشكلة أبداً”.

** أضـــــف تــعــلــيــقك **
زر الذهاب إلى الأعلى